X
GO
en-UStr-TRar-SY
30 تشرين الأول, 2017 / Categories: Tasarım

بدأت الندوة الدولية التي نظمت تحت شعار "تصاميم من الحدود" في مشروع غيثام

" من أجل تخصيص موارد للتصميم من أجل الدوري الأول"

بدأت الندوة الدولية التي نظمت تحت شعار "تصاميم من الحدود" في مشروع غيثام
بدأت الندوة الدولية التي نظمها مركز غازي عنتاب الإقليمي للتصاميم الصناعية والنمذجة الهجينة (غيثام) في إطار مشروع الدعم الفني بعنوان " تصاميم من الحدود" في مركز عمر إرصوي الثقافي. وشارك في هذه الندوة في اليوم الأول أعضاء البروتوكول والمستفيدين من المشروع، فضلاً عن محاضرين جامعيين، والشركات الصغيرة والمتوسطة، ورجال الأعمال وطلاب، وقد تم تقديم العروض على شكل جلستان (2) وتم الانتهاء منه بعد افتتاح المعرض.
من جهته، أوضح السيد فاتح غولو أوغلو، نائب رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة غازي عنتاب الذي ألقى كلمة الافتتاح للندوة التي نظمتها مديرية محافظة غازي عنتاب وغرفة التجارة في غازي عنتاب بوصفها الجهة المستفيدة من إدارة وتنمية ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بأنه على الرغم من ان غازي عنتاب نشطة في الإنتاج والتصدير إلا أنه يجب زيادة قدرته التنافسية. وقال السيد فاتح غولو أوغلو، نائب رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة غازي عنتاب في كلمته: " يجب علينا دمج الابتكار والتصميم في عملياتنا الإنتاجية". إذا كنا نحن واحداً من المدن الـ 7 الأكثر التنافسية في العالم والمدينة رقم 5 من حيث التصدير في تركيا، فإنه يجب علينا أن نقدر منتجاتنا لاستمرار نجاحاتنا. لهذا علينا أن نولي اهتماماً للابتكار والتصاميم الأصلية في عرض الخدمة والمنتج. يجب علينا أن ندرك التطور في التصميم. وأعتقد بأن الندوة الدولية ستكون مصدر إلهام لمدنية غازي عنتاب.
وأوضح الدكتور صادق كوزيك مدير غازي في رئاسة إدارة وتنمية ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة بأنهم من خلال مشروع غيثام يهدفون إلى زيادة القدرة التنافسية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم ورواد الأعمال الذين يتمتعون بقدرات في مجال التصميم الصناعي وتطوير المنتجات. قال د. صادق كوزيك، هذه العبارات بإختصار:
" سيسهم المشروع في تطوير ثقافة التصميم في منطقتنا من خلال تحسين قدرات الابتكار للشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال. تم الانتهاء واستلام البناء والعائدة لغيثام والبالغ مساحتها 2.200 م2 . بالإضافة إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة، سوف يكون المصممون أيضاً قادرين على الاستفادة من أنشطة غيثام التي سوف تدار بالتعاون مع غرفة تجارة غازي عنتاب. سوف تمارش غيثام أنشطتها في 4 وحدات: تصميم وتطوير المنتجات، وتصميم الاتصالات والتسويق، والنمذجة المتقدمة ومختبرات التصنيع وحضانات "مراكز" التصميم (ورش العمل). وباعتبارنا نحن المستفيدون من المشروع، نود أن تساهم غيثام في مجال التصميم بقيمة إضافية وبشكلٍ فعال لمنطقتنا وفي تركيا".




وفي الكلمة التي ألقاها نائب محافظ غازي عنتاب السيد علاء الدين سردار بولات أشار إلى أن مدينة غازي عنتاب كمدينة صناعية أسمهت إسهاماً كبيراً في الاقتصاد التركي بحاجة إلى أشياء جديدة. وقال نائب المحافظ بولات في ملخص خطابه: " إن مركز التصميم الصناعي والنمذجة الهجينة المنشأ في إطار مشروع غيثام جاهز فعلياً في هيكلية "بنية" رئاسة إدارة وتنمية ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة. نأمل إن شاء الله أن يتم افتتاحه في الأيام القادمة وتطلق للخدمة. نأمل أن يساهم مركز غيثام الذي سوف يدخل للخدمة في تعزيز الإمكانات الصناعية أكثر لمدينة غازي عنتاب. وأوج أن أشكر جميع المؤسسات والمنظمات التي تنفذ المشروع وأتمنى لهم النجاح".
وأعرب كلاً من مدير الفن والمصمم ميركو تاتاريني وخبير المشاريع مايكل تشامبرز لغيثام أن فريق الدعم الفني لغيثام لا يعمل فقط ضمن نطاق المشروع ولكن يعمل أيضاً كمركز في غازي عنتاب على تطوير ثقافة التصميم والبنية التحتية في المنطقة.
بعد الكلمات الإفتتاحية، قدم سيرتاج إرسايين، رئيس جمعية المصممين الصناعيين عرضه في الجلسة الأولى للندوة بعنوان "إنشاء النظام الإيكولوجي للتصميم"، وحدد بأن المستهلكون الآن أصبحوا أقل ميلاً للاستهلاك، وبالتالي ينبغي على رواد ورجال الأعمال في غازي عنتاب تشكيل الخدمات والمنتجات المصنعة وفقاً لذلك. قال رئيس جمعية المصممين الصناعيين إرسايين بأن جمعية المصممين الصناعيين منذ عام 1988 تقوم بأنشطة في مجال تنظيم الفعاليات التي تضمن تطوير القطاع وجمع التصميم الصناعي وإخبار أصحاب المصلحة بتلك المشاركات، " غن ما نبيعه نحن بـ 2 ليرة تركية، كيف يبيعه الآخرون بـ 20 ليرة تركية، يجب أن نفكر بذلك؟". يجب زيادة الموارد المخصصة للتصميم وإدارته بشكلٍ مفصل في بلدنا. ومن الضروري أن تخصص المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم الموارد لهذا العمل وتبذل الجهود. وبعد الآن أصبح الأمر أكثر بساطةً، إلا أنه يتشكل لدينا ملف المستهلك الذي ينفق المال من أجل راحته الشخصية".
في اليوم الأول من الندوة الدولية، نوقشت موضوع بعنوان " تصميم الخيال: ما هي الخطوة التالية؟، وبعد الجلسة الثانية من اليوم، تم فتح معرض التصاميم المستوحاة من التراث الثقافي لمنطقة جنوب شرق الأناضول من قبل ميركو تاتاريني وساشا ميتروفيتش من فريق غيثام والتصاميم الجديدة التي أعدها أعضاء مركز حاضنة غيثام في قصر جينانني.
ستبدأ الندوة الدولية في اليوم الثاني من الحدودث بتاريخ 21 أكتوبر 2017 التي تصادف يوم السبت الساعة 10.30 حيث ستلتقي الفرص "العروض" مع المتطلبات "الطلبات": وسيبدأ اجتماع المائدة المستديرة بعنوان "الاستدامة والمرونة" في الساعة 14.00 في جلسة "تصاميم من الحدود"، وفي الساعة 17.00 سوف تبدأ عرض "الرسوم المتحركة لحي باي عن طريق التصاميم" وسوف تستمر مع ورش العمل بعنوان "غازي عنتاب مدينة التصاميم: الاستراتيجيات المحتملة. وسيكون الحدودث الأخير للندوة، هو حدث بيشاكوتشا التي ستبدأ في مركز عمر ارسوي الثقافي في الساعة 20.00.
Print
4051

Name:
Email:
Subject:
Message:
x